نجوى صباحية

 

أيها الــصــبـــح ستمضي فرحاً … تـبـصـر الأحـبـاب في كل مكان

لــيـت لي مــثــلك روحاً لاترى … لـيـتـنـي كـنـت ضبابي الجنان

أيــهــا الــصــبــح ألا يكفيك أن … تـقـتـرن بـالـخير في كل لسان

حين تـــــدعى لاتنادي مفرداً … بل بـتـقـديـر يـحـيـيـك الـبــنـان

أيها الــصــبــح حـنـانـيــك فما … في يدي رمـحـاً ولا أقـوى طــعـان

إن يكن عــنــدي ســـلاح فأنا … قد رضيت الأسر أعطيت الأمان

خــذ سلامي أيها الصبح إلى … من له في الـقـلب روحاً ويدان

من يذوب القلب من أشواقه … وتـمـوت الـروح مـن فرط الحنان

 

(الصورة بعدسة: أسيل الغنام)

بين يوم ولادتي وحياتي الحالية أحداث كثيرة.. ماسأدونه هنا بإذن الله يمثل قطعاً من البزل.. ومجموع القطع يصور سيرتي الذاتية..

5 تعليق على ” نجوى صباحية

  1. الليلكـْ

    أيها الصبحُ الذي يبدو على ** شفق الفجرِ كلَونِ البيلسانْ

    قد تنفستَ نسيمًا عبِقًا ** عطّر الكونَ بأنسامِ الجِنانْ

    ومضى طهركَ فينا حانيًا ** ينثرُ الآمالَ يُعطينا الأمانْ

    أنتَ للطهرِ معينٌ خالصٌ ** لا تعكّرهُ سحاباتُ الدخانْ

    إنني منكَ أيا صبحُ وإني ** أحتوي معناكَ روحًا وجَنانْ

    وبقلبي من يزيدونَ على ** نوركَ الوضاءَ صِدقًا وحنانْ

    خُذ إليهم أيها الصبحُ سلامي ** ودعائي بنعيمٍ في الجِنانْ

    ممتنةٌ لكَ حينَ تأتيني بالشعر
    وممتنةٌ للصبحِ حينَ يأتيني بك
    ( وردة )

اترك تعليقاً