بين الطلاسم والمواكب

* هكذا تدور الحكاية..

إيليا في منطقه وجبران في تبتله..

وبينهما يذوب القلب..

تساؤلات “الطلاسم” تدل على البحث..

تأملات “المواكب” تشير إلى البعد..

دواة الحبر

6200389739_1897a4fe14_o

دواة الحبر يا أمي..

قصاصاتي..

وكل قصائدي الحبلى بآهاتي..

وكل مشاعري تبكي..

وتدميها جراحاتي..

هناك الليل يا أمي..

هناك الأنجم الغراء..

تاهت في مسافاتي..

وذاك البلبل الشادي..

يغرد من عذاباتي..

سلي تلك الجمادات..

سلي الأحجار..

 والأشجار..

عن قلبي وأناتي..

سليهم إنهم صدق..

فكم لبوا ندءآتي..

ولا تأسي على قلبي..

نبا عن عالم الذات..

أيا أماه..

لست سوى فؤاداً في الملمات..

أبياً رافعاً رأسي..

قوي العزم والذات..

وأرقب في ظلام الليل..

طلوع الكوكب الساري..

عسى ذكرى ستبعثني..

وأبصر منكم ذاتي..

 

(الصورة بعدسة: بشرى محمد)