لمقلتيها

أيها الـعيد خـذ سلامي إليها.. كل حرف في العيد يرنوا إليها.. غادة قد روت في الحب سراً.. وجمال قـد حـار في شفتيها.. وحـنين مـع الـزمـان تـهـادى.. بــثــبـات وحـط بـيـن يـديـها.. أيها الـعـيـد قـد طـواني بعاد.. فـعـسـاها تجود من مقلتيها.. كل عـيـديـتـي لـقـاء بسيط.. يـبـعث الروح في أسير لديها.. (الصورة بعدسة: Mr. Puffy) كتاب آت by […]

لايعلمون

لا يعلمون.. بما يدور بخاطري.. لا يشعرون.. بنبض صوتك داخلي.. لا يدركون.. بأن كل قصيدة.. هي ترجمات مشاعري.. وأن كل سعادتي.. تبكي رحيل سعادتي.. وأن فجري حالك وأن ليلي قاتلي.. يا أنت.. يا صوت المبادئ راعد.. يا كف حب صادق.. يا بسمة القلب النقي.. هل تقبلي!! مني جميع خواطري؟ (الصورة بعدسة: إياس السحيم)

هل نلتقي؟!

“كم قلت أني غير عائدة إليه” وضحكت حين قرأت ماكتبت.. وذكرت يوم رحيلها.. غضبت وقالت لن أعود.. ولا تعد.. ولتنسَ كل حكايتي.. ارتحت حينا في البعاد.. ولن أعود إلى العنا وإلى الدموع.. وضحكت في سري.. أنا لست حزناً في حياتك.. أنا لست طيفاً عابراً.. الأصل أني هاهنا.. قسمت عمري بيننا.. وأظل في حب هنا.. إن […]

عن انتصارك دافعي

  وتـقـول لاتـنـكـر فـلـسـتَ بـخـادعي … إنـي رأيـتـك حـاضـناً لمـشاعري أغـضـيـت طـرفـي وابـتسمت مودعاً … شوقاً يصارع.. يستبيح مدامعي وهـل الـحـنـان جـريـمة في عصرنا؟ … رفـقـاً بـقـلبٍ قـد أثـار مـواجـعـي فـي صـدري الأشـواق نـبـض أحـبـة … جـمّـعـتـها ورويـت قصـة خـاشع أبـصرتكم فـي الـبـيـد يـضـربـها العنا … وسمـعت صوتاً هادئاً بمسامعي فـحـمـلت في قلبي الحنين وصغته […]